Breadcrumbs

نصائح لمنزل صحيّ

حتّى المنازل الأكثر ترتيباً قد تستقبل الجراثيم غير المرغوب بها التي قد تؤدي إلى إنتشار الأمراض. إذاً ما يمكننا أن نفعل لتفادي تراكم البكتريا، ومنع إنتشار البكتريا المضرّة في المنزل والمحافظة على عائلة صحية؟

ما من ضرورة للتطرأ على المنزل بكامله فوراً، ولكن بعض المناطق تتطلب المزيد من الإنتباه عندما يتعلق الأمر بالنظافة. إليك الأماكن المسببة للمشاكل في المنزل ونصائح لتنظيفها.

المطبخ

غالباً ما يتمّ إعتباره قلب المنزل، وهذه حالة مهمة عندما يتعلق الأمر بالجراثيم. أثبتت الأبحاث أنّ المطبخ يضمّ أكبر عدد من الجراثيم لذا من يجب إتباع نصائح تنظيف المنزل التالية لتحسين نظافة المطبخ، والمحافظة على عائلة بعيدة عن الجراثيم.

- الإسفنجة والقماش الرطب تحتوي على البكتريا وتعمل كأرض تكاثر للجراثيم إذا لم يتمّ تنظيفها أو توضيبها كما يجب. لا تريدين غسل الأطباق بإسفنجة متسخة، أو مسح الجراثيم على أسطح العمل، لذا من الضروري تعقيم إسفنجة المطبخ أو القماش بعد الإستعمال وتغييرها دائماً.

- المجلى تتصل بالكثير من الجراثيم المضرّة. غسل أو تحضير الطعام النيء، تنظيف الأدواة المتسخة وغسل القماش والإسفنج المتسخ تترك جزء من الجراثيم ورائها. عقمي المجلى، الصنبور والمساحة المحيطة لتفادي تراكم الجراثيم المضرّة.

- أسطح العمل وألواح التقطيع وأي سطح يستعمل لتحضير الطعام من شأنه أن يصبح موبرءً بالبكتريا. إحصري على تحضير الطعام النيء أو المطبوخ بعيداً، وعقمي المنطقة بعد ذلك بواسطة قماش نظيف ومنظف معقمّ أو أي محارم معقمة.

- حاوية النفايات مرتع للجراثيم لذا تنظيفها بإستمرار وتعقيم الحاوية من الخارج والداخل أمر ضروري، ولا تنسي غسل اليدين بعد تفريغ الحاوية.

- تمرني على نظافة اليد الجيدة في المطبخ من خلال غسل اليدين بإستمرار بالماء والصابون مثل ديتول الذهبي.

الحمام

على الرغم أنّ الحمام لا يحتوي جراثيم بقدر المطبخ، الظروف الدافئة والرطبة تجعله المكان المثالي لتكاثر الجراثيم، لذا فالمحافظة على نظافته تحديّاً. لحسن الحظّ بعض التعديلات في روتين التنظيف اليومي يشكل فرقاً كبيراً في المساعدة على المحافظة على نظافة وسلامة منزلك وعائلتك.

- المسح بإستمرار المغسلة، مقاعد الحمام، الصنابير، المغطس والحائط بمنظف معقم تقتل الجراثيم وتمنع تكاثر العفن.

- توضيب فرشاة الأسنان بعيداً كي لا يطالها الجراثيم، فتمنعين إنتقال الجراثيم من فرد لآخر. إستبدلي فرشاة الأسنان بإستمرار، خصوصاً بعد المرض لأنّ الجراثيم تبقى بها ولو كانت مغطاة.

- إغلقي كرسي الحمام دائماً قبل دفع المياه لمنع إنتشار المياه الملوثة في الهواء. فقد تحتوي على بكتريا تنتج بالمرض.

- إغسلي أقمشة التنظيف، والمناشف بماء ساخن (60 درجة مئوية) للتخلص من الجراثيم. للحماية الإضافية من الجراثيم يمكنك إضافة سائل ديتول المعقم على الغسيل.

- إغسلي يديك جيّداً بعد إستخدام الحمام بواسطة ديتول الذهبي والماء للتخلص من الجراثيم وتفادي تمرير المرض بين أعضاء العائلة.

الأسطح في المنزل

الأسطح التالية في المنزل هي مرتع للجراثيم لأنّه يتمّ لمسها بإستمرار بأيدي عديدة، لذا لإبعاد الجراثيم بسرعة، إمسحيها بواسطة مناديل معقمة.

- مقابض الأبواب

- الهواتف الجوالة

- جهاز التحكم بالتلفاز

- لوحات مفاتيح الحاسوب

 

المحافظة على منزل وبيئة نظيفة أمر ضروري قد يبدو متعباً، ولكن بعض الإضافات الصغيرة إلى روتين تنظيف المنزل قد يشكل فرقاً كبيراً عندما يتعلق الأمر بحماية العائلة من الجراثيم المسببة للأمراض. إحرصي على إستعمال منتجات مثل سائل ديتول المعقم. سائل ديتول المعقم يعطي حماية مثالية ضدّ أكثر من 100 جرثومة مسببة للأمراض ويمكن إستخدامه على العديد من الأسطح في المنزل للتحكم بالإلتهابات والتعقيم العام. قد يستعمل ديتول أيضاً للنظافة الشخصية، يرجى قراءة الإرشادات دائماً.