Breadcrumbs

غسيل الملابس الصحي

حماية غسيل ملابس عائلتك

إذا كنتي تقومين بغسل ملابسك في درجات حرارة منخفضة، فأنت لست وحدك التي تقومين بذلك. فبسبب الطبيعة الحساسة للأقمشة هذه الأيام وفي محاولة للحد من تكاليف الطاقة، يميل الكثير الآن لغسل الملابس في المنزل عند درجات حرارة بين 30-40 درجة مئوية. ومع ذلك، فعند غسل الملابس في درجة حرارة تقل عن 60 درجة مئوية، فالبكتيريا والجراثيم الأخرى يمكنها البقاء على قيد الحياة وتنتقل بين الملابس أثناء الغسيل وعندها تمثل مخاطر للعدوى.

خلال أنشطتك اليومية، يمكن للبكتيريا أن تتراكم على بعض الملابس، فالملابس التي يمكن أن تكون هي الأكثر احتمالا للتلوث هي تلك التي تكون في اتصال مباشر مع الجسم أو تلك التي يتم استخدامها في الأماكن التي يحتمل تلوثها من المنزل. هذه العناصر ذات المخاطر العالية تشتمل على الملابس الداخلية (والجوارب)، المناشف الشخصية، فوط الوجه، حفاضات الأطفال التي يعاد إستخدامها، والملابس الرياضية، مفارش السرير" الشراشف"، والملابس والمناشف التي تستخدم أثناء إعداد الطعام في المطبخ. أما الملابس الأخرى التي ليست في اتصال مباشر مع الجسم مثل الملابس الخارجية، تكون أقل عرضة لتصبح مصدرا للعدوى ما لم تكن قد تلوثت من القيء أو البراز.

مخاطر العدوى قد تزداد بشدة في بعض الظروف المعينة مثل: 

  • في حالة إصابة أحد أفراد الأسرة بالإسهال أو القيء.
  • في حالة إصابة أحد أفراد الأسرة بالتهابات جلدية أو إلتهابات في الجروح 
  • في حالة إصابة أحد أفراد الأسرة بضعف المناعة ضد العدوى.

لضمان النظافة الصحية لغسيل ملابسك، وليس فقط النظافة العينية الواضحة، اتبعي هذه النصائح البسيطة:

  • للعناصر العالية المخاطر أو في الأوقات التي تكون فيها المخاطر عالية، أغسلي الغسيل في درجة حرارة عالية - أعلى من 60 درجة مئوية 
  • إذا لم يكن ذلك ممكنا، أو إذا اخترتي غسل الملابس في درجات حرارة منخفضة - أقل من 60 درجة مئوية  - تأكدي من أنك قد  قمتي بإضافة مطهر الغسيل أو معقم، مثل ديتول منظف غسيل الملابس المضاد للجراثيم لغسيلك للمساعدة في الحماية ضد البكتيريا الضارة المحتمل بقاءها على قيد الحياة في درجات الحرارة المنخفضة.
  • اغسلي العناصر التي استخدمت في محيط الأغذية، مثل فوط الشاي وفوط الصحون، بشكل منفصل عن العناصر الأخرى
  • عند غسل الحفاضات التي يعاد إستخدامها، قومي أولا بإزالة جميع المواد الصلبة من الأنسجة وتخلصي منها في المرحاض. اغسلي الحفاضات بشكل منفصل باستخدام برنامج دورة ما قبل الغسيل وبعدها ببرنامج دورة الغسيل الساخن (عند درجة حرارة فوق 60 درجة مئوية(.
  • لا تقومي بغسل المواد القذرة باليد في الأحواض أو المناطق المحيطة بها قبل وضعها في الغسالة، فهذا سوف يعمل على تلويث هذه المناطق
  • إذا كنت تقومين بغسل ملابس طفلك (باستثناء الحفاضات) جنبا إلى جنب مع الغسيل المنزلي الاعتيادي، أضيفي مطهر للغسيل لضمان صحة ونظافة غسيلك
  • إذا كان أحد أفراد الأسرة أو طفلك مريضا، حاولي غسل ملابسهم بشكل منفصل مع إضافة مطهر للغسيل لتقليل خطر انتشار أي عدوى
  • جففي الملابس المغسولة في أقرب وقت ممكن بعد الغسيل (على سبيل المثال لا تتركي الغسيل رطبا طوال الليل)، حيث ستنمو و تتضاعف الجراثيم المتبقية 
  • كلما ارتفعت درجة الحرارة عند الغسيل كلما كان ذلك أفضل لقتل الجراثيم. لمنع تراكم البكتيريا والجراثيم الأخرى في غسالتك، ضعيها على دورة درجة حرارة 90 درجة مئوية (أو على أعلى درجة حرارة تسمح بها غسالتك) مرة واحدة في الأسبوع. أتركي باب الغسالة ودرج المنظفات مفتوحين بعد كل استخدام للسماح للأسطح الداخلية بالجفاف
  • اغسلي اليدين جيدا بعد التعامل مع الغسيل المتسخ 

تذكري أن ديتول منظف غسيل الملابس المضاد للبكتيريا يقتل 99.9٪ من البكتيريا حتى في درجات الحرارة المنخفضة .

قد تحب أيضاً هذه المنتجات