Breadcrumbs

رعاية الناس في المنزل

رعاية هؤلاء الذين هم معرضون للأمراض أكثر من غيرهم

هناك العديد من الأسباب التي تجعل الكثير من الناس أكثرعرضة للإصابة بالأمراض. الرضع الصغار جدا و كبار السن هم أمثلة واضحة، ولكن من المهم جدا أيضا الحفاظ على صحة ونظافة منزلك لمنع انتشار الجراثيم للحالات التالية:

  •  حديثى الخروج من المستشفى
  • الذين يعانون من ضعف المناعة (بما في ذلك هؤلاء الذين يستخدمون العلاج الكيميائي( 
  • من هم تحت الرعاية الحرجة
  • الذين يعانون من أمراض غير محددة

إذا كان شخص ما تحت رعايتك، تأكد من أنك تعطي له أو لها أفضل رعاية للبقاء بصحة و براحة جيدة قدر الإمكان.

 

رعاية شخص ما في المنزل 

عندما يكون شخص ما في مرحلة النقاهة بعد عملية جراحية، أو مريض تحت العلاج الطبي من مرض ما، فجهازه المناعي سيكون أقل قدرة على مكافحة العدوى. حتى أن مجرد الالتهابات الجلدية الطفيفة يمكن أن تؤدي إلى حدوث التسمم في الدم  (تسمم الدم بالبكتريا) إذا تركوا دون علاج، والتي يمكن أن يكون لها عواقب وخيمة. الروتين الصحي سوف يساعدهم في الحماية من البكتيريا والمرض.

  

مهما كانت الظروف، فهناك الكثير من الطرق التي يمكن أن تساعد بها هؤلاء الأشخاص الذين هم عرضة للمرض والذين تقوم برعايتهم لتساعدهم على العيش في حياة صحية ومريحة:

  • قم بطهي الطعام بشكل جيد لقتل أي بكتيريا ضارة
  • نظف جميع أسطح إعداد الطعام بانتظام
  • افصل الأغذية المطبوخة بعيدا عن المواد الغذائية الخام لتجنب انتقال التلوث
  • عند إعادة تسخين الطعام، تأكد دائما من أنها تسخن جيدا لقتل البكتيريا (ولكن اسمح لها بعد ذلك بأن  تبرد بما فيه الكفاية قبل التقديم(
  • حافظ على نظافة الحمامات وتطهيرها. فالشخص المريض قد يقبض على القضبان والمقابض أكثر من الشخص السليم 
  • غسيل اليدين أمر ضروري جدا لك، و للمريض الذي ترعاه ولأي زائر يأتي لزيارتكم. شجع الجميع على غسل أيديهم بعد الذهاب إلى المرحاض، وقبل إعداد الطعام وقبل الأكل.
  • حافظ على أغطية و ملاءات السراير نظيفة وصحية عن طريق الغسيل على الساخن عند  60 درجة مئوية مرة واحدة في الأسبوع لقتل البكتيريا
  • استخدم مطهر الغسيل ديتول المعقم مع الغسيل بشكل منتظم لمنع التلوث وقتل 99.9٪ من الجراثيم

 

رعاية المسنين في المنزل

 

هناك العديد من الأسباب التي تفسر لنا لماذا  يكون كبار السن غير قادرين على الاعتناء بالنظافة الصحية بشكل صحيح. لأنهم قد يكونوا عاجزين جسديا عن دخول الحمام، أو قد يكون لديهم الخرف أو واحدة من قضايا الصحة العقلية والتي تعوقهم عن القيام بذلك. 

إذا كان لديك قريب مسن يعيش معك في المنزل، فقد يكون من الصعب مناقشة قضايا النظافة الشخصية معه. كيف يمكنك الحفاظ على روتين صحي للنظافة، دون جعلهم (أو جعلك) تشعر بعدم الارتياح؟

ضع نفسك في مكانهم، فإذا استطعت أن تفهم كيف سيشعر قريبك بشأن نظافته الشخصية وما هي حدوده، سيكون من السهل عليك الوصول إلى حل وسط حول روتين ومستويات الرعاية. سوء النظافة يمكن أن يؤدي إلى الأمراض الجلدية المؤلمة، مثل الطفح الجلدي ، والالتهابات الخطيرة. لذلك، و مهما كان قدر الصعوبة التي قد تواجهها، تذكر أن المحافظة على نظافتهم أمرا ضروريا  لصحتهم. 

السلس البولي يمكن أن يتسبب للمسن بمشاعر الخجل أو الحرج، وكذلك بالنسبة لك. ولكن من المهم تغيير الملابس الداخلية بانتظام والحماية الصحية. حافظ على جفاف و نظافة مناطق البلل من أجل تجنب العدوى والروائح الكريهة.

 

  • إذا كان لديك أشخاص ما غير قادرين على رعاية أنفسهم، تأكد من قيامك بغسل وجوههم، وأعضاءهم التناسلية وقاعدتهم كل يوم للحد من مخاطر العدوى
  • يجب أن يستحم المريض أو يأخذ دشا على الأقل مرتين في الأسبوع
  • ساعدهم أو شجعهم على تنظيف أسنانهم بالفرشاة مرتين يوميا