Breadcrumbs

انتبهوا إلى هذه الأسطح الخارجية الأربعة التي قد يقوم أطفالكم بلمسها في أغلب الأحيان

جميعنا يتنقل كل يوم في الأماكن العامة وندرك جيدًا المخاطر الصحية الكامنة فيها بسبب العدد الغفير من الأشخاص الذين يتصلون بها. وبالطبع نحاول حماية أطفالنا من هذه الأسطح غلى اقصى قدر ممكن لحمايتهم من الجراثيم والأمراض. مع ذلك، حسب دراسة قرأتها مؤخرًا، هناك العديد من الاسطح التي  من المحتمل أن يتصل بها الأطفال غالبًا وهم لا يعرفون كمية الجراثيم التي تؤويها هذه الأسطح. في الواقع، صدمت عند قراءة هذا الموضوع، وأصبحت أكثر حذرًا وانتباهًا منذ ذلك الحين.

  1. السلالم والأدراج/درابزينات السلالم المتحركة: معظم المدارس، وتقريبًا جميع المناطق السكنية، ومحطات المترو، وحتى مراكز التسوّق، والمسارح تحتوي على سلالم عادية ومتحركة. الأطفال بطبيعتهم يقومون بلمس السلالم والدرابزينات عند الصعود أو النزول. هل تعلمون أن هذه الدرابزينات تحتوي في المتوسط على حوالي 60,000 جرثومة يتعرض لها طفلك؟   
  2. أكشاك الطعام والكافتيريا:  أعلم أنكم تقومون مثلي بمنع أطفالكم من تناول طعام من أكشاك البيع في الشارع أو تناول الأطعمة غير الصحية خارج البيت، لكن الأطفال عادة ما يجدون طريقة لإقناعكم أو القيام بشراء آيسكريمهم المفضل أو أي وجبة سريعة من مصروفهم الخاص عندما لا تكونون معهم. ما أحالو أن أقول، أنه ليس هذا الطعام غير صحي فحسب، بل قد يكون غير آمن من ناحية النظافة الصحية، وبالتالي من المهم جدًا أن تعلموا أن أسطح أكشاك الأطعمة والكافتيريا قد تحتوي على حوالي 20,700,000 جرثومة، نعم، وذلك ضار جدًا بصحة أطفالكم.
  3. مواقف الباصات: هل يقوم طفلك بانتظار باص المدرسة كل يوم في موقف الباصات؟ حسنًا، عليك أن تعلمي انه معرض إلى حوالي 3,400,000 جرثومة تقريبًا. أضيفي غلى ذلك التلوث من عوادم الباصات والمركبات الأخرى في الطريق، وجزيئات الغبار المتطايرة في الهواء، والمواد الأخرى المسببة للحساسية في البيئة.
  4. المراجيح في الحديقة العامة: جميع الاطفال يعشقون اللعب على المراجيح، وبعد وقت العصر تتهافت جحافل الأطفال إلى الحدائق للعب، لكن هل تعرفين أن المراجيح، وألعاب التأرجح، والزلاقات ...الخ  تحتوي على حوالي 90,000 جرثومة، ولا أحد ينظفها، ناهيك عن تعقيمها.
  5.  

الأطفال هم الأطفال ولا يمكنكم منعهم من اللعب والذهاب غلى مثل تلك الأماكن، ولكن باستطاعتكم التأكد من قيام طفلك/طفلتك بغسل أيديهم بشكل منتظم، وعلموهم أن يحملوا معهم معقم اليدين خاصة عند عدم توفر ماء نظيف أو صابون بالقرب منهم. كذلك عندما يعود الأطفال إلى المنزل من أمكنة أما مزدحمة أو ملوثة، يجب التأكد من قيامهم ليس فقط من غسل أيديهم، ولكن أيضًا الاستحمام بصابون مضاد للبكتريا كي يتخلصوا من الجراثيم والأوساخ التي علقت بهم في الخارج.   

قد تحب أيضاً هذه المنتجات