Breadcrumbs

أمراض اليدين والقدم و الفم

مرض اليدين والقدم و الفم هو عدوى فيروسية شديدة العدوى تصيب في الغالب الأطفال دون سن الـ 10سنوات. وبينما يمكن أن تكون هذه الظروف المرضية مزعجة جدا لطفلك وتجعله يشعر بعدم الارتياح، فأن معظم هذه الحالات، لا تشكل تهديدا خطيرا على صحته. لقد ظهرت  بعض حالات لالتهابات في الدماغ (الالتهاب الدماغي)التي تمثل تهديدا على الحياة نتيجة التهابات مرض اليد والقدم والفم والتي تسببه سلالة معينة من الفيروسات ولكن  يبدو أن هذه الحالات قد وقعت فقط في منطقة آسيا و المحيط الهادي من العالم.

مرض اليد والقدم والفم يعد نادر الحدوث للبالغين ، ولكن الأعراض يمكن أن تكون مزعجة أيضا و تسبب الشعور الشديد بعدم الراحة. نظرا لكون هذا المرض معديا، لذلك ينصح بتجنب  الناس المصابين وأماكن عملهم لحين التغلب على المرض بالكامل.

مرض اليد والقدم والفم يتسبب فيه  العديد من الفيروسات المختلفة من مجموعة تسمى الفيروسات المعوية. والتي يمكن العثور عليها في إفرازات الأنف والحلق ، والسوائل الموجودة في البثور وبراز الأشخاص المصابين.

قطرات السعال أو العطس الملوثة، من قبل شخص مصاب يمكن أن تستنشق من قبل شخص آخر، أو تلوث الأسطح المجاورة. وبالمثل، إذا كان الشخص المصاب لا يقوم بغسل يديه بشكل صحيح بعد الذهاب إلى المرحاض، فإنه يمكن أن يلوث الأغذية والأسطح التي يلمسها. 

تفشي مرض اليد والقدم والفم يحدث عادة في الأماكن مثل دور الحضانة حيث يحتاج العديد من الأطفال إلى تغيير حفاضاتهم  أو استخدام النونية. إذا كان طفلك ممن يرتادون الحضانة، تأكدي من أن ممارستهم لعادات النظافة الجيدة هي ثابتة عندهم في جميع الأوقات.

الأعراض التقليدية لمرض اليد والقدم والفم تشتمل على ما يلي:

  • الحمى
  • الشعور العام بعدم الارتياح
  • بقع حمراء غير متهيجة أو أكياس صغيرة مملوءة بسائل على اليدين والقدمين.  قد تحدث أيضا على الركبتين والكوعين ومنطقة الفخذ ويمكن أن تتطور في بعض الأحيان إلى ظهور بثور مؤلمة
  • فقدان الشهية
  • تقرحات مؤلمة في الفم 

احد المضاعفات الشائعة لمرض اليد والقدم والفم  هو الجفاف، لذلك فمن المهم ضمان قيام طفلك بشرب الكثير من السوائل.